أصدر الحشد الشعبي اليوم الاثنين توضيحاً بشأن استشهدا 27 من القوات الخاصة في كمين غادر في كركوك حسبما ذكره موقع الحشد الشعبي.

قال البيان أن وحدات من القوات الخاصة التابعة للحشد الشعبي تعرض لكمين غادر من قبل مجموعة "إرهابية" في منطقة الحويجة بكركوك أثناء عملية مداهمة للحشد الشعبي واعتقال أعداد كبيرة من تنظيم داعش في المنطقة.

وذكر البيان أن مجموعة من تنظيم داعش متنكرة بالزي العسكري هي من قامت بالكمين مساء أمس الأحد ما أدى الى اشتباكات عنيفة دامت لأكثر من ساعتين حيث بادرت قوة اخرى من الحشد الشعبي بالدخول الى المنطقة والتدخل لدحر العدو وقتل عدد منهم، وبسبب كثرة اعداد المهاجمين والاجواء الجوية الصعبة استشهد 27 فردا من القوة الخاصة المحاصرة للحشد الشعبي.

ووجه اليوم رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بفتح تحقيق عاجل بشأن الحادثة التي وقعت في الحويجة.