نظمت رابطة مرضى السرطان، اليوم الاثنين، وقفة احتجاجية أمام مقر الأمم المتحدة بالعاصمة صنعاء استنكارًا لتجاهل منظمة الصحة العالمية معاناة المرضى وغضها الطرف عن أوضاعهم المأساوية.
وندد بيان رابطة مرضى السرطان بتخلي منظمة الصحة العالمية عن مسؤوليتها ودورها الإنساني والقانوني، مضيفا أن المنظمة ساهمت في زيادة معاناة المرضى بعدم الوفاء بوعودها والتزاماتها السابقة بتوفير الأدوية وجهاز المعجل الخطي المخصص للعلاج بالإشعاع.

وأشارت الرابطة إلى أن جهاز الإشعاع الوحيد لعلاج مرضى السرطان لا يعمل بسبب الحصار، والصحة العالمية لم توفر أيضا جهاز الرنين المغناطيسي والأدوية ومعدات وأجهزة أخرى.

وطالبت من الصحة العالمية تحمل مسؤوليتها تجاه معاناة أكثر من أربعين ألفًا من مرضى السرطان حياتهم مهددة بالموت والوفاء بوعودها بما يكفل تعزيز الخدمات الصحية.

وشددت على منظمة الصحة العالمية ممارسة الضغط على تحالف العدوان لفتح مطار صنعاء الدولي أمام المرضى للسفر وتلقي العلاج في الخارج.