مـقـالات - رئيس التحرير - صلاح الدكاك

صلاح الدكاك / لا ميديا - كانت وزيرة داخلية كيان العدو الصهيوني إيليت شاكيد في الإمارات أمس الأول الاثنين. صلت في الكنيس المعروف باسم جامع زايد بأبوظبي، ودون أن تأتم صفوف المصلين كانت شاكيد إماماً مطاعاً... كان ينتظرها في مكان ما بالعاصمة الإماراتية أركانات تحالف العدوان الأمريكي الصهيوني على اليمن... تحديداً عند مقبرة صرعى توشكا وبنادق وأقدام رجال اليمن...

صلاح الدكاك / لا ميديا - "أمامنا الكثير من العمل" يقول سيد الثورة. فـ 21 أيلول التي استنقذ شعبنا بإيقاد شعلتها آدميته من مسلخ سواطير الوصاية ليضعها على جادة الإنسانية السوية والكرامة والحرية والاستقلال، ليست يوماً مضنياً من العمل نخلد عقبه للراحة، وإنما هي فاتحة طريق طويل ومضنٍ ومدروز بالتحديات والمخاطر، لكنه مفتوح علىكينونة كريمة حتمية نحن جديرون بها... ...

صلاح الدكاك / لا ميديا - تبدو العلاقة عكسية بين رؤية الأحداث والموقف منها بالنسبة لقوى العمالة والخيانة والنفاق في المنعطف الراهن من الصراع في اليمن والمنطقة، فكلما ازدادت الأحداث وضوحاً وتمايزت ضفة الحق عن ضفة الباطل حد انتفاء اللبس كلياً، ازدادت تلك القوى بالمقابل عماءً وتمادياً في الانحياز للباطل حد المباهاة به....

صلاح الدكاك / لا ميديا - سنة في أثر سنة تتعاظم مواكب العشق اليماني الحسيني والكبرياء الحسينية، ولم تكن جذوة هذا العشق المكلوم والنبيل قد ذوت في نفوس وأفئدة شعب الأنصار، لكنها لزمت الممانعة في مهب خناق التغييب والإماتة والتحريف والتجريف ومحاولات الطمس التي انتهجتها سلطة زمن الوصاية والتبعية، لتتخلق حمماً تتحين لحظة الوثوب فكانت الصرخة والمسيرة القرآنية وفدائية رجالها...

الفن والثورة

صلاح الدكاك / لا ميديا - لا أمقت من الفن إلا رديئه ومبتذله، ولا أعتب على أهله إلا تغريدهم على هامش أوجاعنا. إن من غنى لـ"صنعانية مرت من الشارع غبش" يغني لقاتلها اليوم ويسكت عن دمها، فما أبشع خيانة الفن وما أبهى فناً يحمل البندقية ويقاتل في صف الوطن. إنني أعشق عيسى الليث، والشهيد القحوم، كما أعشق فيروز وجوليا بطرس....

  • 1
  • 2
  • 3
  • ..
  • >
  • >>