مـقـالات - ابراهيم الحكيم

خَبَال!!

إبراهيم الحكيم / لا ميديا - يصر الأمريكيون على التفرد حتى ولو كان في التعربد. بقدر ادعائهم «المِثال» في كل شيء، بقدر تفوقهم أيضا في الخَبَال!! والخَبَال: نقصان وفساد في الأقوال أو الأفعال، في العقول أو الأبدان، وضرب مِن الطغيان. الخَبَالُ: اعتلال القلب، واختلال العقل، وانحلال الفعل. والاختبال وبال، يورث عناء الحال وسوء المآل. تلك حال حلف الشر العالمي...

احتضار!

إبراهيم الحكيم / لا ميديا - “ما يفعله الحوثيون لا يخدم فلسطين”.. ادعاء فاجر قطعا، وافتراء سافر طبعا، يرفعه حلف الشر العالمي: أمريكا وبريطانيا والكيان الصهيوني “إسرائيل”، ويردده حرفيا، الجبناء والعملاء من الدمى وحكومات الارتهان والهوان. هذا من بشائر دنو زوال الباطل، أن إسرافه في الشر والإجرام والإرهاب، قاده الى الفجور في البغي والطغيان وساقه الى السفور بهذا البغي والطغيان،...

رهاب أمريكا!

إبراهيم الحكيم / لا ميديا - ظلت الإمبراطورية الأمريكية، لعقود من الزمن، مصدر ترهيب وإرهاب للعالم، بما تملكه من ترسانة أسلحة وتقنيات حديثة وجحافل عملاء ومرتزقة. لكنها اليوم، باتت تعاني رهاب السقوط والانهيار، ورهبة حقيقية عنوانها اليمن، تجسدها حال الارتباك الأمريكي تجاه اليمن وموقفه الإنساني والأخلاقي والديني مع فلسطين. تعلم أمريكا علم اليقين حجم الكلفة الباهظة جدا لخوضها حربا مباشرة خارج حدودها....

ورطة حمراء!

إبراهيم الحكيم / لا ميديا - تورطت إمبراطورية أمريكا من حيث تدري ولا تدري في البحر اليمني بشقيه الأحمر والعربي. هي ليست إحدى الدول المطلة على هذا البحر. لا تملك حدودا معه أو مياها إقليمية فيه، ولا صفة أو مسوغ قانوني لتواجدها العسكري بمياهه. مع ذلك أخذتها العزة بالإثم لتتورط ورطة حقيقية حمراء! تدرك الإدارة الأمريكية بمختلف أجهزتها، أكثر من غيرها، أن تحشيدها العسكري إلى البحر الأحمر،...

بعير أمريكي!

إبراهيم الحكيم / لا ميديا - يُقال القشة التي قصمت ظهر البعير. هذا تقريبا حال الإمبراطورية الأمريكية الصهيونية اليوم. برزت قشات عدة، تظهر للعيان حادة وقاصمة لظهر البعير الأمريكي، وراكبه الصهيوني، وهوجه البهيمي، أكان هذا البعير حمار الحزب الجمهوري، أو فيل الحزب الديمقراطي، حزب الرئيس جو بايدن!...

  • 1
  • 2
  • 3
  • ..
  • >
  • >>